صراخ و فزع قبل دقائق من حفل مسلم بالناظور

 وسط حشد غفير من المواطنين الذين حضروا للإستمتاع بسهرات الغنائية، أطلق مجهولون شهبا إصطناعيا ليلة الخميس ثاني أيام المهرجان المتوسطي بالناظور

الشهب الإصطناعي الذي تم إطلاقه بكورنيش المدينة، تسبب في خلق هلع كبير لدى المواطنين، حيث فروا مباشرة بعد الضجة التي أثارها صوت الشهب، معتقدين أن الأمر له علاقة بهجمة من داعش. 

عناصر الشرطة بمساعدة أفراد القوات المساعدة تمكنت من السيطرة على الوضع، وإعتقلت الأشخاص الذين من المحتمل أن يكونوا المتسببين في إطلاق الشهب الإصطناعي الذي سبب فوضى عارمة بالمكان، ونفت إشاعة وجود هجمة من داعش إذ أكدت أن الأمر يتعلق فقط بشهب إصطناعي لا غير.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا