زناي يهين مرسيل خليفة بطريقة مباشرة

هكذا فعلها رشيد زناي هذه المرة، بعدما اختفت الأضواء عنه و أراد جلب الانتباه بعد غيابه، لكن هذه العودة كان لها وقع سيء بعدما انتشرت صور و منشورات لـ رشيد زناي و هو يرفع لافتة يطلب من خلالها مارسيل خليفة الرحيل من المغرب و عدم استغلال القضية الفلسطينية من أجل أغراض شخصية، لكنه لم ينسى مدير المهرجان عبد السلام بوطيب من زاوية أخرى.

من الناحية أخرى تفاعل الكثير مع منشور رشيد زناي على حسابه الشخصي على الفيسبوك من منتقدين لما فعله من تصرف أعتبره البعض صبياني لا يمثلهم، و هناك من كان مع رشيد زناي و الخطوة التي أقدم عليها، لكن في كلتا الحالتين الخطوة قد تنتج عنها سلبيات لأخلاق الضيافة المعروفة عن سكان الريف و مدينة الناظور بصفة  خاصة إذا ما انتشرت على الصحف العربية.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا