تغريدة ترسل كوري للسجن

أصدرت إحدى المحاكم في كوريا الجنوبية حكماً بالسجن لعشرة أشهر مع إيقاف التنفيذ على أحد المواطنين بسبب إعادة نشر تغريدات تعود للحساب الرسمي لدولة كوريا الشمالية على موقع "تويتر".

وكانت محكمة مقاطعة "سوون" قد استندت على قانون الأمن القومي في حكمها على "بارك غي وون"، البالغ من العمر 24 عاماً، إذ يحظر هذا القانون مدح أو تمجيد كوريا الشمالية، ويقضي بمعاقبة أي شخص بالسجن لمدة قد تصل إلى 7 سنوات.

وقد ذكرت المحكمة في حيثيات الحكم إلى أن إيقاف التنفيذ جاء بعد أن قام "بارك" بالتعهد بعدم القيام بذلك مجدداً، مشيرة أيضا إلى أن انتشار استخدام "تويتر" في كوريا الجنوبية ساهم في اعتبار ما قام به "بارك" بمثابة تهديداً للأمن القومي.

أما "بارك"، الذي قام بإعادة إرسال عشرات التغريدات الكورية الشمالية، أشار إلى أنه لم يقصد تمجيد كوريا الشمالية أو قادتها بل على العكس من ذلك فقد كان يقصد السخرية منهم.

يذكر أن الكوريتين قد خاضتا نزاعا مسلحاً بين عامي 1950 و1953 انتهى بتوقيع هدنة.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا