الحسناء رندة مرعشلي إلى مثواها الأخير

تشيع  دمشق الممثلة السورية الشابة رندة مرعشلي، التي فارقت الحياة  الاربعاء 21عن عمر يناهز 39 عاما ووافت المنية الممثلة الراحلة في "المستشفى الإيطالي" الذي رقدت فيه أكثر من أسبوعين بعد اكتشافها المتأخر لإصابتها بمرض السرطان وتأزم صحتها تدريجيا.

وتوارى مرعشلي الثرى في مسقط رأس زوجها في قرية وادي العيون في ريف محافظة حماة بوسط سوريا وكتبت هيا مرعشلي ابنة الفنانة الراحلة على حسابها بالفيسبوك فور وفاة والدتها "الله يرحم روحك وقلبك وضحكتك وعيونك يا غالية”.

أما زوج الراحلة خبير الماكياج نورس عبود، فكتب: “انتهى الكلام وثقل الهواء وتغير لون السماء وتوشحت السماء بألوان الحزن، وبعد اليوم لا يوجد معنى للنظر، وداعاً رندة، وداعاً يا حبيبتي وداعاً يا دنيتي".

وجاء خبر وفاة مرعشلي صادما لجمهورها كما لعائلتها وزملائها الذين سارعوا بكتابة عبارات الرثاء والعزاء عبر حساباتهم الخاصة في مواقع التواصل الاجتماعي.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا