حصاد يشكر في الحموشي لتوليه المنصب الجديد

هنأ حصاد وزير الداخلية، في كلمة خلال حفل التنصيب، المدير العام الجديد للأمن الوطني على الثقة التي حظي بها من طرف الملك، متمنيا له كامل التوفيق والنجاح وذكر حصاد بأن عبد اللطيف الحموشي التحق بالمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني سنة 1991، وشغل بها عدة مناصب، قبل تعيينه من طرف الملك محمد السادس سنة 2005 على رأس هذه المديرية، حيث أبان، خلال مساره الوظيفي، عن تفان تام في عمله وعن حنكة كبيرة في كل المهام التي أسندت إليه، مضيفا أن هذا التعيين الجديد سيعطي دينامية جديدة لعمل المديرية العامة للأمن الوطني وسيمكنها من تطوير وعصرنة أساليب عملها.

وأضاف أن إشراف الحموشي على المديريتين العامتين (الأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني) سيمكن من التنسيق التام بينهما والرفع من نجاعة عملهما، منوها بالدور الذي يقوم به رجال ونساء المديرية العامة للأمن الوطني في مجال يتميز بالارتباط الوثيق بالحياة اليومية للمواطن بكل ربوع المملكة، إذ أن الحفاظ على الأمن والنظام العامين وحماية الأشخاص والممتلكات، شرط أساسي لتوفير مناخ الاستقرار والعيش الكريم.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا