تشييع جنازة سائق التاكسي في موكب مهيب

في موكب مهيب، تم تشيع جنازة سيارة "التاكسي" الأجرة الكبيرة، يوم الثلاثاء 12 ماي الحالي، إلى متواه الأخير في مقبرة بجماعة بني سيدال لوطا إقليم الناظور، بعد وفاته يوم الإثنين متأثرا بالجروح والإصابات البليغة التي لحقته بسبب حادث السير المميت الذي حدث يوم السبت الماضي، على مستوى الطريق الرابطة بين الناظور و بني انصار، والتي خلفت لحد الآن تسجيل حالتي وفاة، و3 حالات ذات إصابات بليغة، و قد أقيمت صلاة العصر و مراسيم تشييع جثمان سائق سيارة الأجرة الذي فارق الحياة. 

و قد أقيمت جنازة الفقيد في جو مهيبة، حيث كان المتوفي خلال حياته "ميمون الهداجي" أبا لأسرة تتكون من 6 أفراد، حيث خلف وراءه أبناء صغار، وقد عرفت مراسم تشيع جثمان الفقيد، حضور أزيد من 150 سيارة أجرة كبيرة و أصدقاء الفقيد من أرباب سيارات الأجرة الكبيرة وأعضاء نقابات سيارات الأجرة الكبيرة ببني انصار و رجال الإعلام، و رجال السلطة المحلية و حشد غفير من الناس.

و يعود سبب الحادث حسب شهود عيان أساسا إلى تعمد المصالح المختصة بإغلاق جانبٍ من الطريق من أجل إخلائها أمام شاحنة ناقلة لجهاز التوربين العملاق لضمان مرور سليم وإنسيابي لها، ممّا أدى إلى تضييقها أمام باقي السيارات، حيث و دون أن ينتبه سائق السيارة رباعية الدفع إلى أمر ضيق الحيز المخصّص لمستعملي الطريق، المتمثل في مسار واحد عوض مسارين، تفاجأ بعبور سيارات أخرى في نفس مساره ليجتنب الأولى و يصتدم بالأخرى، و بالتالي يصطدم بسيارة أجرة كبيرة كانت ممتلئة بالركاب.

شارك الموضوع :

إقرأ أيضًا